الجمعة، 16 أكتوبر، 2009

سحر ابن سينا وسحر الاعلام


  1.  


                                 حكاية من حكايات التاريخ  والادب العربي تروي ان الخليفه اراد
                               ان يقتل ابن سينا فداعاه في حفلة سمرفي قصره علي ان يامر السياف
                              ان يقتله اذا جاء الي قصره وبذكاء ودهاء احس ابن سينا ان الخليفة يضمر
                              له شرا ولكن كيف ينجو منشر الخليفه وجيشه وليس معه سوي يراعه
                            وطنبوره ودهاءه طفق يعزف  علي الته موسيقيه وفي اثناءعزفه اخذ يستلب
                           العقول ويطبق الجفون ببراعة عزفه واستمر يعزف حتي ناموا وخرج من
                       قصر الخليفه بسلام تلك القصه يراها كثيرون انها من قصص الف ليله وليله
                   وكثيرون ومؤرخون وثقوها مع اعجابهم بذكاء ابن بذكاء ابن سينا  بالخروج
                بسلام ومنهم من اعتقد ان ابن سينا فعل ذلك نتيجة تعلمه السيماء السحر
               في بلادالهند المهم في ذلك العصر كانت تلك حاله فريدة اشبه  بالخيال اما اليوم
            فبفضل الطغيان والاله الاعلاميه تحول الخيال للحقيقة هم لم يذهبوا الي حكماء الهند
           بل تفوقوا علي السحر والخيال باستلاب العقول مرات ومرات لينجو ا من طغيان
         غضب الشعوب والشعوب كالبلهاء تنطلي عليهم الحيل والتلاهي ويتعاطون التلاهي
     في نواديهم حتي اذا انقضت تلك التلهيه اخذوا يفكروا في اخري و هكذا حتي يامنوا غضبنا

                         تاره بالنقاب ومواضيعه وكان الاسلام طبق في جميع النواحي ما عدا النقاب

                            وتاره بالوباء البطال وكان البلد ليست مبوءه بالسرطان او الكبد او التيفود نتيحة السموم


                          وتاره بالمنتخب والخوف من الفشل الذريع او النجاح الساحق وكاننا فشلنا في كل
                          شيء ماعدا الرياضه او نجحنا في كل شء ماعدا  الرياضه ما احترامي للفصحي
                    وجالالها ساقول لكم كلمه عاميه اتوكسوه اتوكسوه اتوكسوه اتوكسوه اتوكسوه اتوكسوه

ليست هناك تعليقات:

حدث خطأ في هذه الأداة